in

عقوبات واشنطن تدمر الشعب الفينزولي وتسببت فى مقتل 100 ألف

اعتبرت صحيفة Deutsche Wirtschafts Nachrichten الألمانية، أن الاقتصاد الفنزويلي قد تعطل بسبب العقوبات الأمريكية، حيث وصلت صادرات النفط الفنزويلي إلى أدنى مستوياتها في التاريخ.

وأضافت الصحيفة، أنه وفقا لتقديرات ألفريد دي زياس المختص الأمريكي في القانون الدولي، تسببت العقوبات بموت 100 ألف مواطن فنزويلي.

وشددت الصحيفة على أن نظام عقوبات واشنطن يدمر شعبا بأكمله بالمعنى الحرفي لكلمة.

وأشارت الصحيفة، إلى أن إليوت أبرامز المبعوث الخاص للإدارة الأمريكي لفنزويلا، يلعب دورا مهما في سياسة الضغط التي تمارسها واشنطن على كاراكاس، وهو في عام 1980، بصفته نائب وزير الخارجية في عهد رونالد ريغان، فرض عقوبات على نيكاراغوا لدعم انتخاب مرشح تدعمه واشنطن، فيما يقول الآن إن أي حل للأزمة الفنزويلية، يجب أن يبدأ بالرحيل النهائي لنظام نيكولاس مادورو.

ولفتت الصحيفة إلى أن واشنطن استخدمت قوتها ونفوذها في أمريكا اللاتينية لتعطيل عمل الاقتصاد الفنزويلي.

وأضافت أنه حتى لو انتخب الأمريكيون رئيسا جديدا فلن يتغير شيء، لأن المرشح الديمقراطي جو بايدن يؤيد السياسة المتشددة مع كاراكاس، بل يحاول المزاودة على ترامب في هذه القضية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

داود أوغلو يدعو أردوغان إلى مناظرة تلفزيونية

البحرين: إذا كانت فلسطين قضيتنا العربية فإن البحرين قضيتنا المصيرية.. والتطبيع حماية لمصالح الدولة العليا