in

“سمك أم عضو تناسلي؟”… تماثيل ضخمة في المغرب تثير جدلًا وصحف عالمية تصفها بـ”الإباحية”

"سمك أم عضو تناسلي؟"... تماثيل ضخمة في المغرب تثير جدلًا وصحف عالمية تصفها بـ"الإباحية"

أثارت تماثيل لسمكتين في المغرب موجة من غضب بين روّاد وسائل التواصل الاجتماعي حتى تناولتها صحف عالمية خلال اليومين الماضيين واصفة إياها بـ”الإباحية”.

وفي التّفاصيل، وُضعت التماثيل على دوار في مدينة المهدية الساحلية وتُظهر سمكتين تقفزان في الهواء، وبعدما انهالت الشكاوى من السكان المحليين على خلفية أن التماثيل تشبه العضو الذكري، بدأت عملية هدمها.

"سمك أم عضو تناسلي؟"... تماثيل ضخمة في المغرب تثير جدلًا وصحف عالمية تصفها بـ"الإباحية"

وقال أحد مستخدمي مواقع التواصل الإجتماعى إنّ السمكة توحي بـ”الإباحية”، بينما أعرب آخرون عن أسفهم لقرار الحكومة المحلية إقامة التماثيل بدلًا من إنفاق الأموال في مكان آخر.

ويعتقد بعض سكان المهدية أنّ التماثيل ربما كانت من أفكار رئيس المجلس البلدي عبد الرحيم بوراس من حزب الاستقلال الذي انتخب في آب 2019 ولا يزال اسم النحات مجهولًا حتى الساعة.

وكتب أحدهم: “الأسماك الإباحية. الناس في القنيطرة طالبوا بالإصلاحات، والسلطات جلبت لهم هذا”.

"سمك أم عضو تناسلي؟"... تماثيل ضخمة في المغرب تثير جدلًا وصحف عالمية تصفها بـ"الإباحية"
صحيفة “ذي صن” البريطانية: سلطات مهدية دمرت التمثال المثير للجدل وهو عبارة عن أسماك في شكل “قضيب”

وحرص مسؤولو مدينة القنيطرة على مسألة التماصيل، ونشروا بيانًا على صفحة الحكومة المحلية على فيسبوك لإبعاد أنفسهم عن الضجة.

وجاء في البيان: “أبلغنا الرأي العام أن الحكومة المحلية في القنيطرة لا علاقة لها بالموضوع وأن التمثال المعني لا يقع على أراضيها”.

 

"سمك أم عضو تناسلي؟"... تماثيل ضخمة في المغرب تثير جدلًا وصحف عالمية تصفها بـ"الإباحية"
“ديلي ميل” البريطانية: السكان المحليين غاضبون على صرف الأموال في مثل هذه التفاهات في الوقت الذي تعاني الجماعة من خصائص مهولة في قطاعات مختلفة.

الرئيس الجزائري: إقامة دولة فلسطين عاصمتها القدس حق غير قابل للمساومة و القضية الفلسيطنية أم القضايا

الرئيس الجزائري: إقامة دولة فلسطين عاصمتها القدس حق غير قابل للمساومة و القضية الفلسيطنية أم القضايا

جريمة شرف .. لاجئ سوري يذبح زوجته في ألمانيا

جريمة شرف .. لاجئ سوري يذبح زوجته في ألمانيا