in

بعد العقوبات الأوروبية على روسيا.. لافروف: كرامة روسيا لا تسمح لها بالركض خلف الاتحاد الأوروبي والتذلل له

قال وزير الخارجية سيرغي لافروف، إنه يجب المحافظة على المصالح الاقتصادية لروسيا والاتحاد الأوروبي، لكن “كرامة روسيا لا تسمح لها بالركض خلف الاتحاد الأوروبي والتذلل له”.

وأضاف لافروف، في مقابلة مع عدة محطات إذاعية: “يجب المحافظة على المصالح الاقتصادية. ويجب على الشركات الاقتصادية أن تقرر بنفسها، ما هو مفيد لها وما هو غير مربح. لكن الركض والتذلل، لا تسمح به كرامتنا”.

ولم يستبعد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، خلال تعليقه على الوضع حول “أليكسي نافالني”، أن روسيا قد تتوقف عن التواصل مع الاتحاد الأوروبي.

لكن في الوقت نفسه، تحدث رئيس الدبلوماسية الأوروبية، جوزيب بوريل، لصالح الحفاظ على قنوات اتصال مفتوحة مع موسكو وتوسيع التعاون في المجالات ذات الاهتمام المشترك، على الرغم من العقوبات.

واعتبر لافروف في مؤتمر أعقب محادثاته مع نظيره الإيطالي لويجي دي مايو في موسكو، أن عقوبات الاتحاد الأوروبي ضد روسيا، هي نتيجة مباشرة للضغط الأمريكي.

والاثنين الماضي، قال رئيس الدبلوماسية الأوروبية جوزيب بوريل، إن دول الاتحاد الأوروبي وافقت بالإجماع على اقتراح ألمانيا وفرنسا فرض عقوبات ضد روسيا على خلفية قضية نافالني، وستعمل المؤسسات الفنية لمجلس الاتحاد الأوروبي على تنظيمها بشكل رسمي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

موقع إيراني: صفقة تبادل كبرى للسجناء بين طهران وواشنطن قبل الانتخابات الرئاسية الأمريكية وتحرير رصيد مجمد

شاهد عارض الأزياء السعودي زياد المسفر في ورطة بعد تسريب مقطع إباحي له!