in

AngryAngry CryCry LoveLove

طفل يولد بعين واحدة وآخر مذبوح الرقبة وثالث تشققات في جلد.. مستشفى بمحافظة مصرية يثير الجدل والقلق

شهد مستشفى “أرمنت” التخصصي بمحافطة الأقصر بمصر، العديد من الجراحات النادرة خلال آخر 35 يوما حيث بدأ استقبال ذلك النوع من الحالات، الأمر الذي جعل المستشفى يتصدر حديث المواطنين بين الشارع ومواقع التواصل الاجتماعي حديث يثير الجدل والخوف والقلق.

جريدة الوطن المصرية المحلية استعرضت أبرز هذه الجراحات المثيرة للجدل

1- مؤخرًا نجح أطباء مستشفى أرمنت المركزي في استئصال “ورم نادر” يزن 13 كيلو من رحم سيدة بمستشفى أرمنت بالأقصر

تفاصيل الجراحة تبدأ بنجاح الفريق الطبي من جراحي قسم النساء والتوليد في المستشفى في إجراء جراحة لاستئصال “ورم ليفي” بالرحم، لسيدة فى العقد الخامس من العمر، حيث تبين بعد توقيع الكشف الطبي أنها تعاني من مشكلات بالجهاز البولي وتضخم الرحم، كما أظهرت الفحوصات أوراما ليفية بالرحم، مضيفًا أن الحالة خضعت لأشعة رنين، كما تم توفير أكياس دم نظرًا لأن الورم الليفي النادر حدوثه، بلغ محيطه تقريبًا 17 سم ووزنه 13 كيلو جراما، واستغرقت العملية 5 ساعات متواصلة مع تطبيق الإجراءات الاحترازية ضد فيروس كورونا.

2- شهد المستشفى حالة ولادة نادرة لطفل مذبوح الرقبة، حيث قال الدكتور محمد عز الدين رئيس قسم النساء والتوليد بالمستشفي، إنه تم إجراء عملية ولادة قيصرية لسيدة أتت إلى المستشفى تعاني من نزول مياه الجنين وتسمم الحمل، وتم طلب فحوصات وتجهيز مكان عناية للأم.

3- في إحدى عمليات الولادة لاحظ الطبيب الذي قام بإجراء العملية وجود تشققات في جلد الطفل، وتم إرساله للحضانة لفحصه وتشخيصه، وتبين أن الحالة تعاني من متلازمة تشقق جلدي وتشوهات متعددة، واسمها العلمي congnital erosive and vesicular dermatosis.

وأكد رئيس قسم النساء والتوليد بالمستشفى أن هذه الحالة نادرة وقد تحدث غالبا نتيجة تناول الأم أدوية معينة تؤدي بدورها إلى حدوث تشوهات للطفل خاصة في بداية الحمل، حيث وُلد الطفل بتشققات جلدية تزداد مع حركته ينتج عنها جروح البعض منها أحدث قطعا في الرقبة يشبه حالة الذبح، والطفل كان قد لفظ أنفاسه الأخيرة عقب 24 ساعة فقط من ولادته، حيث لم تكتب له النجاة في مثل هذه الحالة.

4- أكثر الحالات جدلًا التي شهدها المستشفى كانت خروج طفل من رحم والدته بعد 7 شهور حمل بعين واحدة وعيوب خلقية بالمخ والقلب والرئة، وهو ما فسره الطبيب بأنه عيب جنينى فى التكوين، وأكد الأطباء أن حالة الطفل النادرة من المعروف طبياً أنه لا يستطيع أن يعيش أكثر من 24 ساعة بعد ولادته بتلك العيوب الخلقية، وهو ما حدث حيث توفى بعد ولادته بفترة قليلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

ديلي ميل البريطانية: بدعوى جنونها ..احتجز زوجته عاما ونصف في مرحاض قبل أن تكشف الحقيقة! (فيديو)

أم أمريكية تتجرد من مشاعر الأمومة والإنسانية وتلقي طفليها بالقمامة لعدم رغبة زوجها في الأطفال!