in

سخرية من تلميع صورة السيسي أمام بايدن.. بعد تعاقد مصر مع شركة دعاية أمريكية بـ65 ألف دولار شهرياً لتحسين صورة النظام المصري

تفاعل مغردون مصريون مع ما نشره موقع ” فورين لوبي ” عن تعاقد نظام الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مع شركة أميركية لتحسين صورته، بعد فوز المرشح الديمقراطي جو بايدن بالانتخابات الرئاسية.

وفقاً لـ”فورين لوبي”، وقّع السفير المصري لدى الولايات المتحدة، معتز زهران، عقداً قيمته 65 ألف دولار شهرياً مع شركة Brownstein Hyatt Farber Schreck الأميركية، لتحسين صورة النظام المصري بقيادة السيسي، عقب إعلان فوز المرشح الديمقراطي جو بايدن في انتخابات الرئاسة الأميركية، على حساب المرشح الجمهوري دونالد ترامب.

كتب أحمد عبد الله: “‏إن كانت مصر كبيرة وذات سيادة ولا يملك بايدن قدرة على الضغط عليها في ظل حكم الفاشل، أليس الأجدر به توفير هذه الملايين التي سوف تهدر لتبييض وجه الأسود خوفاً من القادم! السيسي يوقع عقداً بـ65 ألف دولار شهرياً لشركة دعاية أميركية، لتبيض وجهه الأسود بعد فوز بايدن”.

ومع صورة ساخرة للسيسي كتب عمر: “‏بلحة يتعاقد مع شركة أميركية بـ65 ألف دولار لتحسين صورة البلح”. ووصف محمد جلال: “‏‎يا بيه دول ماضيين عقد بـ65 ألف دولار لجل تلميع صورة النظام عندهم… وأد ايه ده نظام كيوت”.

وانتقد وليد: “‏ناقص الشعب المصري زكاء وخبرة في الاقتصاد والاستشارات؟ 65 ألف دولار كم عائلة ينقذوها من الفقر في مصر؟”.

وغرد خالد عبيد: “‏ذكرى فضيحة السيسي على القنوات الأميركية بأنه يسجن 60 ألف بسبب آرائهم السياسية بعدها طلب السيسي عدم نشر اللقاء وكان رفض (60 دقيقة) لطلبه.. الآن يدفع السيسي 65 ألف دولار شهريا من أموال الشعب المصري الفقير أوي أوي لتحسين صورته من خلال إحدى جماعات اللوبي (BHFS) لمنظومته القمعية البوليسية”.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0


دراسة فى المجتمع البريطاني: التعصب الديني وليس العرقي هو سبب التحيز والمواقف السلبية ضد المسلمين

طبيب سعودي يواجه إجراءات عقابية صارمة في ألمانيا.. بدافع التحرش والإهانة الجنسية