in

مجلة كندية: ترامب قد يهرب إلى الإمارات خوفا من ملاحقات قضائية بعد إنتهاء ولايته الشهر المقبل

محمد بن زايد - ترامب

نشرت مجلة ماكلين الكندية إن الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب، قد يلجأ إلى الإقامة في الإمارات هربا من ملاحقات قضائية ستبدأ بعد انتهاء ولايته الشهر المقبل.

وقالت كاتبة المقال شانون جورملي بأن هذه الدولة التي وقع معها الرئيس الأمريكي في اللحظة الأخيرة صفقة اسلحة بمليارات الدولارات. هي ملاذ ضريبي آمن بالنسبة للرئيس، الذي لديه خبرة كافية في التهرب من دفع الضرائب.

وأشارت إلى أن الولايات المتحدة لم توقع مسبقا اتفاقية تسليم مطلوبين مع الإمارات، وبالتالي فقد يعني هذا توفير حياة مستقرة لـ ترامب في أبوظبي.

ولفتت إلى أن من بين الدول التي قد يلجأ إليها الرئيس الجمهوري: السعودية، و روسيا، و أسكتلندا، و سلوفينيا، و فرنسا، و ماكاو، و أندورا، و الجبل الأسود.

وقامت الكاتبة بوضع تقييم لهذه الدولة من ناحية عوامل الجذب التي قد تدفع ترامب للتوجه إليها، إذ حلت الإمارات في الصدارة، تلتها روسيا، ثم السعودية.

ومن بين العوامل التي قالت المجلة إن ترامب يهتم بها بشدة، ناطحات السحاب و ملاعب الغولف، وهما أمران يرتبط بهما ترامب منذ عقود، ولا يمكنه الاستنغاء عنهما.

وسرت تكهنات عديدة حول مصير ترامب بعد خسارته الانتخابات، وما إن كان سيتوجه إلى مغادرة الولايات المتحدة، أم يقرر البقاء فيها والانشغال بقضايا مالية وسياسية منظورة بحقه أمام المحاكم.

وقد زعمت مجلة نيويورك تايمز في وقت سابق أن ترامب سيغادر الولايات المتحدة إذا خسر الانتخابات، حيث قال ترامب في تجمع نتخابي في أكتوبر الماضي أثناء الحديث عن احتمال الخسارة:” ربما سأضطر لمغادرة البلاد، لا أعرف”.

وتوقع محامي ترامب السابق، مايكل كوهين، أن ترامب سيهرب و لن يعود أبداً إلى واشنطن بعد خسارته.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0


الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يستقبل رئيس وزراء العراق مصطفى الكاظمي

شاهد أردوغان يعدل ياقة قميص رئيس الوزراء العراقي.. بادرة لطيفة ورسالة سياسية

الناشطين البحريني أمجد طه والإماراتي ماجد السارة أثناء زيارتهم إلى إسرائيل

شاهد الناشطين البحريني أمجد طه والإماراتي ماجد السارة يصفا جنود الاحتلال بالأبطال