in

الأمين العام الأسبق لجامعة الدول العربية يكشف سرا جمعه بصدام حسين

الأمين العام الأسبق لجامعة الدول العربية يكشف سرا جمعه بصدام حسين

قال عمرو موسى الأمين العام الأسبق لـ جامعة الدول العربية، إن الجامعة لا يمكنها منع أي دولة عربية من التطبيع مع إسرائيل.

وأوضح موسى، أمس الخميس، خلال لقاء تلفزيوني على قناة فضائية مصرية، أن الأمين العام لجامعة الدول العربية الحالي لا يستطيع أن يقول لأي دولة أن تطبع أو لا تطبع مع إسرائيل، ولا يستطيع أن يقول لأي دولة أن تحارب إسرائيل.

وذكر عمرو موسى أن سلفه، أمين الجامعة العربية الحالي، أحمد أبو الغيط، هو دبلوماسي قديم ومخضرم ومدرك لكافة قضايا المنطقة و الدول العربية، مشيرا إلى أنه لا بد من حل تفاوضي بشأن القضية الفلسطينية، والتي تحتاج إلى دعم عربي كامل.

وشدد موسى على أنه يمكن ” حل الدولتين ” من خلال الاستفادة من اتفاقات السلام العربية الإسرائيلية في الفترة الأخيرة، مع كل من الإمارات و البحرين و السودان و المغرب.

وفي السياق نفسه، كشف عمرو موسى، عن سر يجمعه بـ الرئيس العراقي الراحل، صدام حسين، حيث حذره موسى من تداعيات الحرب الأمريكية على العراق، في العام 2003، حينما كان أمينا عاما للجامعة العربية (2001 -2011)، مؤكدا أن صدام رد عليه بأن “يعي خطورة الوضع”، وسأله عن امتلاك بلاده لأسلحة نووية، في وقت نفى الرئيس العراقي الراحل، امتلاك بلاده لأي أسلحة نووية.

وقال عمرو موسى في هذا الشأن:

إن الحرب على العراق سوف تفتح أبواب جهنم، وقد كان.

ولفت موسى إلى أنه كان مسؤولا عن إبلاغ الأمم المتحدة قبول العراق للتفاوض حول وجود أسلحة نووية من عدمه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0
الشيف التركي بوراك ازدمير واسمه على برج خليفة

ما لا تفعله السياسية يفعله الطبخ.. شاهد برج خليفة يتزين بصورة الشيف التركي بوراك بـ دبي

النائب السابق بمجلس الأمة الدكتور وليد الطبطبائي

الكويت: تضامن واسع مع النائب السابق وليد الطبطبائي.. و عبدالله النفيسي يتقدم حملة لرفع الظلم عنه على الهاشتاق #متضامنون_مع_الطبطبايي