in

شاهد نتنياهو: إسرائيل تحقق نبوءة توراتية.. والمزيد من الدول العربية تلتمس الصلح مع الدولة اليهودية

رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو
رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو

قال رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، إنه وبعد 26 عاما كانت تخلو من معاهدات سلام جديدة توصلنا إلى 4 اتفاقيات في غضون ما يقل عن 4 أشهر، واعتبر نتنياهو أن بلاده ” تتقدم سريعا نحو تحقيق نبوءة توراتية ” باتفاقيات السلام مع الدول العربية، مصرحا بأن ” المزيد والمزيد من الدول العربية تلتمس الصلح مع الدولة اليهودية ” على حد تعبيره.

جاء ذلك في مقطع فيديو نشره نتنياهو على صفحته الرسمية بتويتر، بعنوان “معايدتي لمواطنينا ولأصدقائنا المسيحيين بمناسبة حلول عيد الميلاد المجيد”.

حيث قال نتنياهو: “أتوجه لأصدقاء إسرائيل الكثيرين من المسيحيين حول العالم ببركة عيد ميلاد مجيد. باسم الشعب اليهودي، أشكر كل واحد وواحدة منكم على صلواتكم وعلى دعمكم. في عيد الميلاد من هذا العام، سيوجّه الملايين من الناس حول العالم تحية ليحلّ السلام على الأرض التقليدية مرة أخرى”.

وأضاف: “يحلّ عيد الميلاد المجيد بينما يعاني عالمنا من أوزار جائحة كوفيد-19 الرهيبة، ومن قدر العنف والنزاع الذي هو أكبر من اللازم. لكن هنا في الشرق الأوسط يحدث أمر عجيب يتمثل في تقدمنا السريع نحو تحقيق نبوءة (ليحلّ السلام على الأرض) التوراتية، أو على جزء من الأرض على الأقل”، وفقا لما جاء على صفحته الرسمية في فيسبوك.

وتابع بالقول: “خلال العام الماضي، وبمساعدة فعالة من الولايات المتحدة ومن الرئيس ترامب، لقد توصلنا إلى اتفاقيات إبراهيم، مما يشكل انفراجات تاريخية في علاقات إسرائيل والعالم العربي: السلام مع الإمارات العربية المتحدة والبحرين والسودان والمغرب”.

وأشار نتنياهو إلى أنه “بعد 26 عامًا كانت تخلو من معاهدات سلام جديدة، توصلنا إلى 4 اتفاقيات في غضون ما يقل عن 4 أشهر”. وقال: “هذه مجرد البداية، حيث تعيد المزيد والمزيد من الدول العربية صياغة مواقفها العدائية التقليدية من إسرائيل لتلتمس الصلح مع الدولة اليهودية”.

وأضاف: “بدلاً من اعتبار إسرائيل عدوها، هي باتت تنظر إلينا كصديق، وكحليف، بل حليف حيوي وشريك حيوي لها. هذا تحول جديد وجذري، سيجعل الحياة أفضل والشرق الأوسط مكانًا أفضل لكافة شعوبها، بل سيجعل العالم مكانًا أفضل”.

وفي تغريدة منفصلة قال نتنياهو: “استقبلت السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة كيلي كرافت وأعربت عن بالغ تقديري للموقف القوي التي اتخذته السفيرة في الأمم المتحدة والذي يمثل الموقف القوي والمتسق الذي يتخذه الرئيس ترامب بالنسبة لحماية الحقيقة ولحماية دولة إسرائيل”.

وتابع قائلا: “وقلت: لقد عاد وفدنا من المغرب أمس حيث عُقد لقاء رائع مع جلالة الملك محمد السادس. الشعب اليهودي يتوق إلى السلام ويصلي لكي يحلّ السلام ويحلم عن السلام. وبات هذا الحلم يتحقق اليوم بفضل الجهود التي تبذلها إدارة الرئيس ترامب ودفاعها عن إسرائيل وعن السلام”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0
النائب السابق بمجلس الأمة الدكتور وليد الطبطبائي

الكويت: تضامن واسع مع النائب السابق وليد الطبطبائي.. و عبدالله النفيسي يتقدم حملة لرفع الظلم عنه على الهاشتاق #متضامنون_مع_الطبطبايي

رئيس أذربيجان إلهام علييف

إعلام إسرائيلي: رئيس أذربيجان يحاول التوسط بين إسرائيل و تركيا لإعادة العلاقات بينهما